Your ADV Here
1111111111
eeeeeeeeeeee

محدودو الذكاء معرضون أكثر للإصابة بأمراض القلب

adv her adv her2





أظهرت دراسة علمية تعنى بأسباب الإصابة بأمراض القلب أن محدودي الذكاء معرضون للإصابة بأمراض القلب موضحة أن الذكاء يأتي في المرتبة الثانية بعد التدخين كعامل للتنبؤ بأمراض القلب.

ونقلت رويترز عن الدراسة التي نشرت في الدورية الأوروبية للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية والتي أجراها مجلس الأبحاث الطبية في بريطانيا قولها ..ان اهم خمسة عوامل مسببة لأمراض القلب والتي توصلت اليها النتائج العلمية للدراسة هي التدخين ومستويات الذكاء وانخفاض الدخل وارتفاع ضغط الدم وقلة ممارسة الانشطة البدنية والرياضية.

من جهته قال ديفيد باتي المشرف على الدراسة.. ان هناك العديد من الاليات التي تفسر سبب انخفاض مستويات الذكاء والتي يمكن أن تزيد خطر أمراض القلب مشيرا إلى ان اهمها يتمثل في السلوك الصحي الذي يتبعه الشخص في حياته اليومية.

وأضاف باتي ..إن من المهم إدراك آثار ما وجدته الدراسة على الصحة العامة وهو أن المهارات التي تنعكس في مستويات الذكاء قد تكون مهمة للتعامل مع خطر الاصابة بأمراض القلب.

واكدت الدراسة ان من تجاهلوا او لم يفهموا مخاطر التدخين او مزايا الحمية الغذائية الجيدة وممارسة الرياضة على صحة القلب هم أكثر الاشخاص عرضة للإصابة بأمراض القلب.

وأشارت الدراسة إلى أن النتائج المنخفضة لاختبارات مستويات الذكاء مرتبطة بمعدلات أعلى للإصابة بأمراض القلب والوفيات وأنها مؤشر اكثر أهمية من أي عوامل خطر أخرى باستثناء التدخين.

بدورها أكدت أيونا تزولاكي المحاضرة في علم الأوبئة من أمبريال كوليدج بلندن في تعليق على الدراسة ضرورة أن تركز حملات الصحة العامة على العوامل المؤثرة في المراحل المبكرة من العمر والتي تبين أنها تؤثر على مستويات الذكاء ومعالجة عدم المساواة الاجتماعية.

يشار إلى ان الدراسة حللت بيانات زهاء 1145 رجلا وامرأة تقترب أعمارهم من الخامسة والخمسين وجرت متابعتهم لمدة 20 عاما.

كما تعد أمراض القلب من أبرز مسببات الوفاة للرجال والنساء في اوروبا والولايات المتحدة ومعظم الدول الصناعية في حين اكدت منظمة الصحة العالمية ان أمراض القلب والاوعية الدموية والسكري مثلت نسبة 32 بالمئة من مجمل الوفيات على مستوى العالم عام 2005 .



::  تابعنا على فيس بوك  :: ::  تابعنا على تويتر  ::

اعلانك هنا
فئة:
التعليقات
0 التعليقات

شاركنا رأيك وكن اول من يقوم بالتعليق :)[ 0 ]


تابعنا على شبكاتنا الاجتماعية

جميع الحقوق محفوظة © طب العرب
back to top