Your ADV Here
1111111111
eeeeeeeeeeee

الوقاية من التهابات الشهر الأول بعد الزواج

adv her adv her2

الوقاية من التهابات الشهر الأول:

 يُنصح بعد فض غشاء البكارة التوقف عن الجماع ليوم أو يومين حتى تلتئم الجروح الطفيفة الناجمة عن ذلك ، مع عمل حمام دافئ ، بأن تجلس الزوجة في ماء دافئ- يمكن إضافة أحد المطهرات إليه- أو عمل دش مهبلي ، ويجب العناية بتشطيف المهبل بالطريقة الصحيحة ، حيث يبدأ التشطيف من الأمام من عند فتحة البول ، وينتهي إلى الخلف (الشرج) ، وذلك بعد كل تبول ، أو بعد إتمام العملية الجنسية ، ويلاحظ أن إجراء التشطيف من الخلف للأمام ينقل الجراثيم الموجودة بالشرج إلى مجرى البول فيصاب المهبل بالالتهابات بفعل هذه الميكروبات وقد يحدث التهاب بالمثانة وتسمى " التهابات الشهر الأول " ، وينشأ التهاب المثانة في هذه الحالة من تهيجها نتيجة لكثرة الجماع في الأيام الأولى للزواج، هناك وصفات طبية عديدة للعلاج بالأعشاب من حالات التهابات المهبل والمثانة ومنها شرب مغلي الشمر وشرب فنجان واحد يومياً من مستحلب زهر البابونج.


 وفي الحقيقة أن المعيار بين البكر والثيِّب إنما هو تابع للفعلة ليس إلا ، فإن غشاء البكارة ليس هو العلامة الفاصلة على العذرية رغم أهميته ، فلا يمثل وحده دليلا قاطعا على عذرية الفتاه من عدمه فربما أصابها اتهام كاذب بسببه ، وربما برئت خطأً بسببه أيضا حيث أنه طبياً من الممكن أن يحدث حمل للفتاة العذراء إذا تسرب السائل المنوي عبر الثقب الموجود في غشاء البكارة ، وربما تحدث هذه الحالة بعد العقد (الملكة) وقبل إعلان النكاح من خلال الممارسة السطحية و البكارة ليست من أركان الزواج، وليست من شروط صحّته باتفاق العلماء إلا إذا اشترط هذا الشرط في صلب العقد أو أنه تزوجها على أنها بكر فيصبح الالتزام به واجباً، فإذا تبيّن أنّ الزوجة ليست بكراً للزوج فله فسخ عقد الزواج أو إبقاء الفتاة فالأمر عائد إليه لأنها ربما اغتصبت إما جبراً أو إكراها أو في حالة النوم أو الإغماء أو تمزق بغير اختيارها مثل حوادث السقوط أو الوثب العنيف ونحوها وقد تقدم بيانها، والأولى للمسلم تغليب حسن الظن ما دام أنه تقدم لفتاة صالحة دينّه ، وإذا لم يتحمل البقاء معها ستر عليها وفارقها بالمعروف.

اقرأ أيضا : فض غشاء البكارة ليلة الزفاف



 وفي إلحاق الفتاة التي تمزق بكارتها بغير اختيارها بالبكر أو الثيب محل اختلاف بين الفقهاء ، فمنهم مَن ألحقها بالبكر لكون التمزق لم يكن بفعل الحرام ومنهم ألحقها بالثيب لأن البكارة زالت.
 

::  تابعنا على فيس بوك  :: ::  تابعنا على تويتر  ::

اعلانك هنا
فئة: ,
التعليقات
0 التعليقات

شاركنا رأيك وكن اول من يقوم بالتعليق :)[ 0 ]


تابعنا على شبكاتنا الاجتماعية

جميع الحقوق محفوظة © طب العرب
back to top